المتجر
المدرجات امتلأت بـ 80,000 مشجعاً مع استضافة قطر للفورمولا 1 على مدى ثلاثة أيام
المدرجات امتلأت بـ 80,000 مشجعاً مع استضافة قطر للفورمولا 1 على مدى ثلاثة أيام
  • 22nd November, 2021

المدرجات امتلأت بـ 80,000 مشجعاً مع استضافة قطر للفورمولا 1 على مدى ثلاثة أيام

الدوحة، قطر- احتفل المشجعون في قطر وأنحاء العالم بأداء لويس هاميلون المبهر ضمن سباق FORMULA 1 OOREDOO QATAR GRAND PRIX 2021 حيث شهدت الحلبة أرقاماً قياسية للحضور خلال نهاية الأسبوع.

حضر 80,000 مشجعاً السباق على مدى ثلاثة أيام في نادي حلبة لوسيل الرياضي التي استضافت للمرة الأولى عائلة الفورمولا 1 في قطر.

وشرف حضرة صاحب السّموّ الشّيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدّى الفعالية بحضوره مرتين إلى الحلبة خلال نهاية الأسبوع لمشاهدة سباق الفورمولا 1. كما تابع سعادة رئيس مجلس الوزراء حضرة الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني السباق مع جيان تودت، رئيس الإتحاد العالمي للسيارات وجياني إنفانتينو، رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم.

 ومن بين النجوم، تواجد لاعب كرة القدم العالمي ديفيد بيكهام في الحلبة خلال السباق الرسميّ ونَذكُر من بين الحضور خلال نهاية الأسبوع نجم كأس العالم الفرنسي مارسيل ديسايي ونجم كرة القدم الدنماركي بيتر شمايكل واللاعب الأسترالي السابق تيم كاهيل والإيطالي ماركو ماتيراتزي. وتولى معتز برشم، نجم قطر في ألعاب القوى، التلويح بالعلم المرقط نهار الأحد.

وقاد هاميلتون فريقه "مرسيدس" للفوز بالجائزة الكبرى نهار الأحد أمام حضور جماهيري كبير في نادي حلبة لوسيل الرياضي ليتخطى نجم الفورمولا 1 البريطاني العلم المرقط للمرة الأولى.

وانطلق هاميلتون من المركز الأول نهار الأحد حيث تجاوز منافسه ماكس فرستابن من فريق ريد بول ليفوز بسباقه رقم 102 وسط الأجواء الجماهيرية الحماسية في نادي حلبة لوسيل الرياضي. وحجز البطل العالمي فرناندو ألونسو مكانه في منصة الفائزين الأولى في قطر بعد أن أنهى السباق في المرتبة الثالثة.

ورغم تأكيد استضافة قطر للجولة العشرين من بطولة العالم قبل سبعة أسابيع فحسب، تمكنت الجهات التنظيمية من تقديم عرض لا مثيل له حيث نال إعجاب حاملي التذاكر والسائقين على حد سواء.

وخلال التعليق على السباق، صرح هاميلتون، بطل العالم 7 مرات، قائلاً: "إنها المرة التي أشارك فيها بسباق هنا. ومن الرائع رؤية هذا العدد الهائل من المشجعين. وأضاف السائق البريطانيّ: "يتميز هذا المسار بالسرعة. وقد استمتعت بالقيادة هنا" وأضاف: "هذه المرة الأولى لي في قطر وأشكر المشجعين الذي حضروا إلى الحلبة. من ناحيته، قال فيرستابن: كانت القيادة ممتعة بحق. إذ إن حلبة لوسيل رائعة.

أشاد عبدالرحمن المناعي رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية بالجهود التي بذلتها الأطراف المعنيّة والجهات التنظيمية لإنجاح السباق المُقام خلال نهاية الأسبوع في نادي حلبة لوسيل الرياضي.

وفي معرض حديثه عن الحدث، صرح المناعي نهار الإثنين "منذ توقيع الإتفاقية مع فورمولا 1 في أواخر سبتمبر، عملت كافة الجهات المعنيّة بلا كلل لإقامة هذا الحدث المذهل. وفي هذا الإطار، أوّد شكر كافة الأطراف المعنيّة وأشعر بالفخر معهم بتحقيق هذا الإنجاز".

"وأتوجه بالتهاني للسائق المذهل لويس هاميلتون. شهدنا في نهاية هذا الأسبوع حضور ما يقارب 80,000 مشجعاً حيث أتوا للإستمتاع بسباق السيارات الأشهر للمرة الأولى في قطر. وأضاف: "هذا السباق هو الأول من أصل 11 سباقاً بحسب الإتفاقية الموقعة مع فورمولا 1 وهو ليس إلا البداية للسباقات والفعاليات المشوقة القادمة."

وختم قائلاً: "أشكر جميع المشجعين الذي احتفلوا معنا بهذا الحدث خلال الأسبوع. ويسعدني رؤية المدرجات الممتلئة بالحشود الغفيرة."

بعيداً عن المسار، استمتع المشجعون بالنشاطات الترفيهية المنظمة في مناطق المشجعين الثلاثة والمدرجات في الحلبة الممتدة بطول 5.38 كيلومتر. وأضافت الموسيقى الحيّة ولاعبي الموسيقى الحماس في الحلبة على مدى ثلاثة أيام. كما قدمت اللجنة التنظيمية العروض الجوية المدهشة التي نالت اعجاب المشجعين خلال نهاية الأسبوع.

في حين شهدت متاجر تذكارات الفورمولا 1 ازدحاماً كبيراً في نادي حلبة لوسيل الرياضي. وتهافت المشجعون على مناطق الطعام التي تقدم مجموعة واسعة من المطابخ العالمية. هذا وكان "حائط صور السائقين" و"منصة الفائز" نقطتي جذب للمشجعين واستمتع حاملو التذاكر بتجربة محاكاة الفورمولا 1.

وبعد النجاح الكبير الذي حققته الجائزة الكبرى الأولى في قطر، تستضيف قطر مجدداً الفورمولا 1 في العام 2023 من بين 11 سباقاً بحسب الإتفاقية الموقعة في أواخر سبتمبر.  

 

   

   

Upcoming Events